القائمة الرئيسية

الصفحات

تأثير النظام الغذائي على ضغط الدم hypertension

 

تأثير النظام الغذائي على ضغط الدم hypertension


تأثير النظام الغذائي على ضغط الدم

أظهرت دراسة أجريت بشكل دقيق في الولايات المتحدة الأمريكية، تعرف باسم تجربة النظم الغذائية للوقاية من الإصابة بفرط ضغط الدم (نظام «داش» الغذائي DASH)، أن اتباع نظام غذائي يحتوي على كمية منخفضة من الدهون الحيوانية، بالإضافة إلى زيادة تناول كل من الفاكهة والخضار، يؤديان معا إلى انخفاض ضغط الدم عند الأشخاص الذين يعانون من فرط ضغط الدم وكذلك عند الأشخاص ذوي ضغط الدم الطبيعي.

يوضح ذلك الآثار التي تقع على ضغط الدم الانقباضي بسبب اتباع نظام غذائي عادي (يتم التحكم فيه)، ونظام «داش» الغذائي في المناهج الغذائية للوقاية من الإصابة بفرط ضغط الدم DASH - نسبة منخفضة من منتجات الألبان والدهون الحيوانية ونسبة عالية من الفاكهة والخضر)، وذلك في الأنظمة الغذائية التي تحتوي على نسب عالية ومتوسطة ومنخفضة من الملح. وظهر أن الانتقال من اتباع نظام غذائي غير صحي إلى اتباع نظام غذائي صحي يعمل على تخفيض ضغط الدم الانقباضي بمقدار 8.9 ملم زئبقي، ويعتبر هذا الأثر مساويا تقريبا لذلك الأثر الذي ينتج عن استخدام أحد العقاقير الخافضة للضغط.

وعندما يتم استخدام كلا النظامين الغذائيين معا، يصبح لكل منهما تأثير مضاف على الآخر. علاوة على ذلك، حدث المزيد من الانخفاض في ضغط الدم عند المشاركين في التجربة بعد أن قاموا بتخفيض استهلاكهم من الملح أيضا. وبالتالي، أدى الانتقال من اتباع نظام غذائي غير صحي إلى اتباع نظام غذائي صحي إلى انخفاض ضغط الدم الانقباضي بمقدار 8،9 ملم زئبقي، ويعتبر هذا الأثر مساوية تقريبا لذلك الأثر الذي ينتج عن استخدام أحد العقاقير الخافضة للضغط. ومن الواضح أنه يوجد العديد من العوامل الغذائية التي تؤثر على ضغط الدم، وتشكل تلك العوامل الغذائية موضوعة المشروع بحث دولي كبير، بدأ في عام 1997. وأظهرت النتائج النهائية أنه يمكن تفسير الاختلافات في ضغط الدم بين الأفراد من خلال عوامل التغذية وعوامل نمط الحياة، وذلك بعد الأخذ في الاعتبار تأثير التقدم في العمر.

 

الدهون الحيوانية

كانت الدراسات السابقة التي بحثت في العلاقة بين تناول الدهون الحيوانية (خصوصا في شكل منتجات الألبان ومعدل ضغط الدم غير مقنعة. ومع ذلك، فقد أظهرت دراسة حديثة موثوقة جدا من الولايات المتحدة أن تخفيض كمية الدهون الحيوانية يؤدي إلى انخفاض كبير في ضغط الدم.

 

التمارين الرياضية

على الرغم من أن ضغط الدم يرتفع بحدة في الوقت الذي تقوم فيه بممارسة التمارين الرياضية، إلا أنك إذا فعلت ذلك بانتظام، فغالبا ما ستكون أكثر صحة وسيصبح ضغط الدم لديك أقل من ضغط الدم عند الأشخاص الذين لا يمارسون أي تمارين رياضية.

ويرجع ذلك جزئيا إلى أنك ستصبح أكثر رغبة في تناول الطعام الصحي، وعدم التدخين وعدم الإفراط في تناول المشروبات الممنوعة، على الرغم من أن ممارسة التمارين الرياضية لها أيضا تأثير مباشر على خفض ضغط الدم. ومع ذلك، ينبغي عليك أن تمارس التمارين الرياضية بشكل منتظم وبمقدار معتدل، بدلا من ممارسة التمارين بقوة شديدة على فترات متباعدة.

 


المصادر

·         ضغط الدم, أد-دي-جي-بيفرز (2012) ,المجلة العربية – الرياض – السعودية.

·         Grim CE, Grim CM (March 2016). "Auscultatory BP: still the gold standard". Journal of the American Society of Hypertension. 10 (3): 191–3. doi:10.1016/j.jash.2016.01.004. PMID 26839183.


تعليقات

المحتويات